الآثار السلبية لمرض السمنة

الآثار السلبية لمرض السمنة


قرار التخلص من مرض السمنة و الوزن الزائد يجب أن يكون مبني علي قرار صحيح و إرادة ثابتة، و هذا القرار لايأتي إلا من شخص أولويته هي صحته لذلك إذا كانت صحتك هي أهم شيء بالنسبة لك فإن قرار إجراء عمليات السمنة سيكون أول قرار تأخذه للتخلص من الوزن الزائد و السمنة المفرطة.

ما هي الأمراض المُصاحبة لمرض السمنة؟
نعم لا تستغرب من هذا المُسمي للسمنة، فهي بالطبع مرض مثل جميع الأمراض التي إذا تهاونت بها و تركتها بدون علاج سيكون لها أمراض مصاحبة و يُمكن أن تؤدي بك إلي الموت، و إليك بعض الأمراض الجسدية و النفسية المزمنة التي يُمكن أن تصاب بها بسبب السمنة المفرطة:
-مرض السكر النوع الثاني.
-مرض ارتفاع ضغط الدم.
-مرض ارتفاع الكوليسترول.
-أمراض تجلط الدم.
-أمراض الكبد.
-أمراض الكلي.
-أمراض إنسداد الأوعية الدموية.
-الخمول و الكسل.
-الإكتئاب.
-قلة الثقة بالنفس.
-الوحدة.
-إلتهاب المفاصل.
-ألم الظهر.
-تأخر الحمل.
-أمراض القلب.
-ضيق التنفس و قلة النوم قد تصل إلي الأرق.
-خشونة المفاصل.

هل يُمكن لمرض السمنة المفرطة أن يؤدي إلي تأخر الحمل لدي السيدات؟
بالطبع فإن الزيادة في الوزن لدي السيدات يؤدي إلي حدوث إضطرابات في الهرمونات الأنثوية، و خاصة عندما تتراكم الدهون في منطقة البطن و هذا يؤدي إلي تأخر و إضطرابات في عملية التبويض لدي بعض السيدات اللواتي يعانين من الوزن الزائد و تراكم الدهون، فيصبح حدوث الحمل صعب و قد يصل إلي حد المستحيل و يكون الحل الوحيد و الأمثل هو التخلص من الوزن الزائد و السمنة المفرطة بعدة طرق منها الطرق التقليدية مثل ممارسة الرياضة بإنتظام، أو إتباع نظام غذائي صحي مع خبير أغذية متخصص، و لكن ماذا إذا فشلت تلك الطرق التقليدية في التخلص من السمنة؟ هل تفقد كل سيدة تعاني من تأخر الحمل بسبب السمنة أن تكون أم و تستمتع بأمومة صحية؟ بالطبع لا، فهناك أفضل و أكثر الحلول أماناً للتخلص من الوزن الزائد و التمتع بحلم الأمومة بعد فقدان الوزن الزائد.

هل يُمكن لمرض السمنة المفرطة أن يؤدي إلي الضعف الجنسي للرجال؟
كثير من الرجال يتسائلون حول هذا الأمر، هل السمنة و الوزن الزائد و تراكم الدهون يُمكن أن يؤدي إلي الضعف الجنسي، و يجاوب د.هيكل محمود و يشرح بطريقة بسيطة تأثير الوزن الزائد و خاصة تراكم الدهون في منطقة الكرش لدي الرجال علي جودة الحيوانات المنوية مما يؤدي بدوره إلي حدوث تأخر في الحمل.

ما هو أفضل الحلول للتخلص من الوزن الزائد إذا فشلت الطرق التقليدية للتخلص من السمنة؟
يوجد العديد من الطرق التقليدية لخسارة الوزن، لكن ماذا إذا فشلت تلك الطرق في التخلص من السمنة المفرطة و الوزن الزائد فما رأي الأطباء الكبار للتخلص من الوزن الزائد بسهولة و أيضاً بكل أمان بدون حدوث مضاعفات أو مشاكل صحية ناتجة عن خسارة الوزن؟ رأي د.هيكل محمود إن جراحات السمنة هي من أفضل و أكثر الطرق الطبية أمان للتخلص من السمنة المفرطة، و يوجد عدة أنواع مختلفة من تلك الجراحات يقوم بإجرائها د.هيكل محمود بتميز و بأحدث التقنيات:
-تكميم المعدة بال J shape :د.هيكل محمود منفرد بإجرائها للتخلص من الوزن الزائد دون الحاجة إلي تناول الفيتامينات أكثر من شهرين أو ثلاثة بالأكثر.
-تحويل المسار الدقيق: و يتميز د.هيكل محمود بإستخدام أحدث التقنيات في تحويل المسار و هو عمل وصلة قصيرة 1.5 سم بين المعدة و الأمعاء، مما يؤدي إلي إنتظار الطعام وقت أطول و بالتالي تباعد فترات الجوع و النزول في الوزن بشكل آمن و سريع.
-التقسيم الثنائي.
-عمليات إعادة التصحيح للعمليات الفاشلة.
-الكبسولة الذكية.